التخطي إلى المحتوى

تداول عدد من مستخدمى مواقع التواصل الاجتماعى فيسبوك ، منشورا مصحوبا بعدد من الصور بتاريخ 8 أغسطس تم نسبها إلى فتيات يتظاهرن أمام المجلس النيابي في بيروت ويرفعن لافتات، كتبن عليها شعارات تستنجد بأبناء مدينة الرمادي العراقية من أجل إنقاذ لبنان، وهو ما اثار حالة من الجدل بين رواد السوشيال ميديا.

 

حقيقة صور تظاهر فتيات لبنان

 

بالبحث عن حقيقة تلك الصور المتداولة لفتيات يتظاهرن أمام المجلس النيابي في بيروت، تبين أن الواقعة صحيحة لكن الصور قديمة ومفبركة.

 

بمزيد من البحث تبين أن مُفبرك الصور استبدل عبارة “tfeh عليكن” المكتوبة على اللافتة في واحدة من الصور الأصلية، بعبارة “وين ابن الرمادي يفزع لبيروت”، وتعود هذه الصورة إلى مظاهرة خرجت بتاريخ 7 مارس عام 2016، ضد سياسة الحكومة اللبنانية وفشلها في نقل النفايات المتراكمة بالشوارع.

 

 
 الصورة  الحقيقية

 

فيما قام مفبرك الصور في الصورة الأخرى باستبدل العبارة التي تطالب باستقالة وزير الخارجية اللبنانية السابق جبران باسيل، بوسم (لبنان_للعراق)، وسؤال، “وينهم أهل الرمادي من صبايا بيروت؟”، وتعود الصورة إلى عام 2019 في الاحتجاجات التي خرجت معترضة على سياسات الحكومة اللبنانية وباسيل.

 

 

اصل الصورة المنشورة

 

قد يهمك أيضاً :-

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *