التخطي إلى المحتوى

سعر الدولار سيصل في نهايه 2017  الى 16 جنيه أو أقل هذا ما أكده الدكتور خالد رفعت ، وهو مستوى أقل مما وصلت اليه أسعار الدولار فى السوق السوداء قبل تحرير سعر صرف  الجنية المصري ، والجدير بالذكر ان الدولار يشهد هذه الايام تراجعا مستمرا حتي الان ، وقد انخفض الدولار بنحو 1 جنيه و 10 قروش خلال يومين فقط و هو رقم كبير .

منذ حوالى عشر أشهر قال الدكتور خالد رفعت ما سيحدث اليوم للدولار أمام الجنية المصري من انهيار ، و أعلن وقتها على الملأ قبل ان يتناوله الاعلام بحوالى شهر أو أكثر أن هناك اتفاق بين صندوق النقد على قرض ومن أهم أولوياته هو تحرير سعر الصرف للعملة ، وقد طرح بعض الشركات فى البورصه.

اليوم يُذكرنا الدكتور خالد ما قاله منذ ذلك الحين عن الانخفاض الدراماتيكي للدولار فى شهر فبراير الحالي ، فقد صرح وقتها ان الدولار يستمر فى الصعود حتى مستوي 20 جنيها ولكن لن يتجاوزها و قد حدث ذلك بالفعل ، وصرح أيضا بأن الدولار سينخفض سعره فى شهر فبراير حتى يصل لمستويات 13.5 و 14 جنيه .

نص ما قاله الدكتور خالد رفعت فيما يخص سعر الجنيه :

 الكل فرحان النهاردة ان الدولار بينزل … طب فاكرين الراجل الطيب اللى قال لكم فى نوفمبر اللى فات يعنى من 4 اشهر .. ان الدولار حيقارب 20 جنية فى اخر 2016 ولكنه لن يتعدى 20 جنية .. ثم يبدأ ينزل دراماتيكيا فى فبراير 2017 حتى مستويات 13.5 او 14 … ليستقر لبقية عام 2017 عند مستويات من 15 الى 16 جنية !!

آراء خبراء الاقتصاد حول انخفاض اسعار الدولار بالشكل المبالغ فية حتي الان تعرف علية.

ويرجح الكثير من المحللين الاقتصاديين أن أسباب التراجع إلى ركود الطلب على الدولار من جانب المستوردين والتجار وهذا ناتج عن تراجع معدلات الاستيراد من الخارج بسبب حالة الركود التي تشهدها الأسواق المصرية خلال هذه الفترة وعدم وجود أموال كافية لدي المواطنين تمكنهم من عمليات الشراء مما يؤدي إلى ركود في البيع والشراء في مختلف أنواع السلع بسبب غلاء الأسعار.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *