سعد لمجرد: جمهور مصر يشاور وأنا أغني والحلق عامل قلق أحدث أعمالي

أعرب الفنان سعد لمجرد عن شوقه لإحياء الحفلات في مصر ، وأنه تحت تصرف جمهورها ، كاشفا عن أحدث أعماله الغنائية.

نبأ العرب ترصد تصريحات سعد لمجرد حول برنامج mbc Trinding.

حفلات سعد لمجرد في مصر

وقال سعد لمجرد خلال لقائه على قناة mbc Trinding: “يشرفني أن أغني في مصر ما أقول ولا حاجة ، الجمهور المصري يتشاور وسأغني ، وأحب الشعب المصري كثيرا … الله. ان شاء في اغاني مصرية مثل عدي الكلام وعندما تأتي الحفلات ان شاء الله اتي اليكم “. وافتقد الجمهور المصري “.

وقال سعد لمجرد إنه يعد عددًا كبيرًا من الأغاني بعدة لغات ولهجات مختلفة ، منها أغنية إسبانية وأغنية مصرية تحتوي على كلمة “الحلق الذي يثير القلق”.

من جهتها أشادت النجمة اللامعة شريهان بأغنية “ديو” من اللحظة الأولى التي جمعت الفنانة اللبنانية إليسا والمطرب سعد لمجرد ، معربة عن إعجابها به.

تعليق شريهان على دويتو اليسا وسعد لمجرد

وغردت شريهان عبر حسابها الرسمي بموقع التدوين المصغر “تويتر” قائلة: “عندما يلتقي الإبداع والإتقان والإحساس ، لا يصح إلا الصحيح”.

ردت إليسا عليها قائلة: “أعني فرحي بالأغنية ونجاحها كوم ، ويسعدني أن تغرد لسيدة الهالة ورقي شريهان كوم مرة أخرى .. تعلمنا منك ومن إبداعاتك الفنية.

أغنية من الدقيقة الأولى

أغنية من الدقيقة الأولى من كلمات الفنان رامي جمال ، وكلمات أمير طعيمة ، ومن المقرر عرضها على موقع الفيديو الشهير يوتيوب.

كلمات من الدقيقة الأولى

جاءت كلمات أغنية من الدقيقة الأولى كالتالي: بدون عيني وأنا أراك ، وهذا ما توصلت إليه. إذا سمعت اسمي بشفتيك بقولك ، كرره ، ولن أتمكن أبدًا من وصفك بحبك. فوق حياتي ، حبي ، معك لمدة عمرين ، إذا سألتني عن عيني ، إذا سألتني عن حياتي أيضًا ، فسوف ترشدك سنواتي القادمة ، وسأكون راضيًا وسعيدًا ، فأنت من هو بجانبي اشعر انني انسان منذ اللحظة الاولى من حبك يا قلبي لم اعرف كيف اغير الموقف في اي حال بين الحقيقة وحياتي والخيالي اريدك تعالي بجانبي ، رباط بلدي وفارس أحلامي ، قلبي قريب منك ، مطمئن ، ابق دائمًا أمامي ، قبل أن ينطق بكلمة ، تكمل كلامي ، هذا هو حضورك ، حياتي تكملني ، حياتي ، حياتي وشعوري بحبك خذني وسأمشي وأراه بين ذراعيك يا حبيبي لايمكن أن أعيش فيه ثانية. أنت تأمرها ، حبي ، وسيقول أمرك مثلك ستكون معك ، وفي نهاية حياتك ستعيش لإرضائك ، هذا من أول دقيقة لحبك يا قلبي ، لم أكن أعرف كيف أغير الموقف بأي حال من الأحوال بين الحقيقة وحياتي والخيال “.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.