ضبط 120 طن أقماح مستوردة يشتبه في خلطها بأخرى محلية بالشرقية

تكثف أجهزة وزارة الداخلية جهودها لحماية المستهلك ، وتشديد الرقابة على الأسواق ، ومواجهة جرائم التوريد المختلفة ، ومحاولات منع تداول السلع في الأسواق ، وخاصة السلع الغذائية ، من خلال إخفائها ، وليس عرضها عليها. للبيع والمضاربة في الأسعار بقصد رفعها.

وجهت الإدارة العامة لشرطة التموين والتجارة ، بالتنسيق مع إدارات وأقسام شرطة التموين وفروعها الجغرافية في مديريات الأمن وقطاع الأمن العام ، حملاتها التموينية المكبرة لضبط جرائم التوريد.

وأسفرت جهوده عن ضبط (120 طن قمح مستورد) يشتبه بخلطه مع قمح محلي ، بحسب تقرير اللجنة المصاحبة للبعثة ، بحوزة (مدير مطحنة طحن القمح) في محافظة الشرقية.

وقد تم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة ، كما تتواصل الحملات تنفيذاً لتوجيهات القيادة السياسية بشأن اتخاذ كافة الإجراءات والتدابير اللازمة للحفاظ على صحة المواطنين ومراقبة الأسواق للحفاظ على استقرار الأسعار وتوافر السلع ومكافحة الغش في الغذاء. التحقق من توافر المكونات لصلاحية البضائع.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.