هشام إسماعيل: «البلتاجي» أكبر تحدٍّ في مشواري الفني

القاهره: احمد ابراهيم

أعرب الفنان المصري هشام إسماعيل ، عن سعادته بردود الفعل التي تلاحقه ، بسبب أدواره الثلاث في رمضان سواء كانت شخصية “محمد البلتاجي” في الجزء الثالث من مسلسل “الاختيار” أو “فزاع”. في الجزء السادس من مسلسل “The Big Oy” أو “Forget” في مسلسل “Happy Dreams” ، لافتا إلى أن شخصية “البلتاجي” أحد كوادر الإخوان الإرهابيين ، كانت صعبة للغاية ، بسبب لظروفها الخاصة ، وأنه أبدى خوفًا شديدًا عند تقديم الشخصية له ، ولم يتخيل أنه سيلعب مثل هذا الدور في الدراما.

وأضاف هشام إسماعيل: هذه الشخصية كانت تحديًا كبيرًا بالنسبة لي ، خاصة وأنني لم أقدم شخصية مثلها أو قريبة منها من قبل ، بالإضافة إلى كونها شخصية معاصرة ومعروفة لدى الجمهور ، وقد رآها كثيرون في كثير من المواقف. ، وبالتأكيد إذا لم أقم بتقديمها بالطريقة المثلى لكان الجمهور قد سخر مني.

وعن تعامله مع الشخصية على الورق منذ عرض الدور عليه ، قال: لقد تعاملت مع شخصية “البلتاجي” بعيدًا عن نظري لها ، خاصة وأن السيناريو لم يترك شيئًا ، والدور مكتوب فيه. بطريقة خاصة جدا ولكن درست الشخصية على الورق فهو طبيب وينتمي لجماعة الاخوان الارهابية وكان علي التركيز على التحولات الدراماتيكية فيها سواء كان في مرحلة السلطة والقمع ، أو بعد اعتقاله بعد ثورة 30 يونيو 2013 ، وساعدني وجود عدد كبير من مقاطع الفيديو الخاصة به ، وفي العديد من المواقف المختلفة ، وهذا من حسن الحظ.

وأضاف إسماعيل: بعيدًا عن المكياج الخارجي كنت حريصًا جدًا على تقديم الشخصية ، حيث شعرت بها من خلال مواقفه والأحداث التي شارك فيها. وبدأت بالتصوير مباشرة ، وفي أول يوم لي كان لدي 6 ساعات قبل أن أبدأ التصوير ، وبعد أن وضعت المكياج مع فنان المكياج أحمد مصطفى ، حيث استغرقت قرابة الساعة لأضع المكياج ، وأنا أشكره على براعته ، نظرت إلى المرأة ووجدت “محمد البلتاجي” أمامي شعرت بالخوف والقلق ، وبدأت في التناسخ ، بحيث لم أعد أرد على أي مكالمات هاتفية خاصة ، حتى لا أتلقى بدافع التناسخ ، وزاد توتري وقلقي ، لدرجة أنني أصبحت مشاجرات مع بعض الأشخاص في المجموعة ، لذلك حاولت تجنب الاتصال بأي شخص قبل الوقوف أمام الكاميرا.

المشهد الأول

وعن مشهده الأول مع الشخصية ، قال: المشهد الأول كان من المفترض أن يكون مع “محمد مرسي” يجسده الفنان صبري فواز ، وعندما انتهينا من التصوير قال لي فواز: “جميل جدًا يا هشام ، أنت بالضبط. له.” ثم كان المشهد الثاني مع “خيرت الشاطر” الذي جسده الفنان خالد الصاوي ، ولم أنس ما قاله لي عندما رآني أول مرة ، حيث قال حرفيا: “نسيت الكلام”. … لقد حملت … أنت بالضبط هو “.

وحول أصعب شخصية له خلال هذا الموسم سواء كانت شخصية “البلتاجي” في “الاختيار 3” أو “فزاع” في الجزء السادس من “The Big Oy” وكذلك “Ansi” في وقال مسلسل “أحلام سعيدة”: كل الشخصيات صعبة للغاية ، “الاختيار” عمل وطني مهم له قيمة خاصة لما له من أحداث حقيقية وتاريخية ، وتكمن صعوبة الشخصية في أنه حاضر في الأذهان ، بينما يصعب على “فزاع” أهمية تقديم كوميديا ​​راقية للجمهور واستيعاب تفاصيل الشخصية بعد كل هذه السنوات ، وأيضًا شخصية “أنسي” في عمل My “Light. كما تختلف “الشخصية” و “الشخصية” ، بالإضافة إلى حقيقة أنه أمام النجمة يسرا أعتقد أن الأدوار الثلاثة كانت تمثل تحديًا بالنسبة لي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.