نشرة أخبار الفن: محسن منصور يطلب الدعاء لوالده بعد نقله للعناية المركزة.. بلاغ للنائب العام ضد فيلم “واحد تاني” لـ أحمد حلمي.. غادة عبد الرازق تظهر بنحافة شديدة في أحدث ظهور لها والجمهور يعلق

شهد المشهد الفني ، اليوم الجمعة 6 أبريل ، العديد من الأخبار الهامة والفعاليات الفنية الشيقة والملفتة للانتباه وكذلك الحزينة ، وفي هذا السياق تستعرض نبأ العرب الأحداث الفنية في انتظاركم.

والد محسن منصور في العناية المركزة ..

طلب الفنان محسن منصور الدعاء لوالده بالشفاء العاجل ، بعد نقله إلى العناية المركزة ، بأحد المستشفيات الكبرى ، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك ، وسيل من التعليقات التي تداعت عليه. داعيا الله أن يشفى أبوه جيدا.

كتب محسن منصور تدوينة على حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك ، كان محتواها: دعاء لوالدي في الرعاية الصحية ، الحالة حرجة للغاية. قال: ربنا اشفه واشفيه واشفيه كل مرضانا ، وعلق تعليق: عليه الف سلام .. اللهم انتي انت الشافي السليم .. اشفه بعلاج كافي. لا تترك المرض ، وعلق الفنان سامح حسين قائلًا: ألف عليه السلام يا حبيبي يشفيه الله ويشفيه.

تقرير ضد فيلم آخر بطولة أحمد حلمي

تم رفع تقرير للنائب العام من قبل محامي ضد فيلم “وان تاني” والذي حقق نجاحا كبيرا ، وطالب برفع صانعي الفيلم إلى محكمة الجنايات مع منع عرض الفيلم ، لأنه يروج للشذوذ والإعلان. منتج دون تقديم جزء من أرباحه للنقابة.

وكانت تفاصيل الشكوى ضد الفيلم كالتالي:

أن فيلم آخر للممثل أحمد حلمي يعتمد على الفستان المضيء الذي يأخذه حلمي لتغيير حياته ، كما أن هناك العديد من التلميحات الجنسية التي ليس لها هدف سوى الترويج للمثلية الجنسية ، وذكر المراسل أن هذه التصرفات تشير إلى أن الحرب على ثقافتنا وأخلاقنا مستمرة وخاصة من مشاهير الدعوة لنشر الرذيلة والفجور بين شبابنا.

وأضاف المحامي الذي قدم التقرير أن الفيلم الذي تم استخدامه كمادة ساخرة دعا المخالفين إلى دعم والتعرف على الانحرافات وكأنها جزء من ثقافتنا ، لكنهم نسوا أو نسوا أن هذه الأفعال محرمة وجنائية ، وهي أعمال إجرامية يعاقب عليها القانون.

وأضاف المحامي في بلاغه أن قانون مكافحة الأخلاق رقم 10 لسنة 1961 وكذلك 294269 و 178 من قانون العقوبات ، تعاقب هاتان المادتان بالحبس لمدة 3 سنوات ، وغرامة لمن يوجد في مكان عام. وضع التحريض على الفجور أو الفجور أو الدعارة بالقول أو الإشارة أو بأي وسيلة أخرى ، أو كل من يقود أو يحرض أو يغري بأية وسيلة ذكرًا لارتكاب فعل اللواط أو الفجور ، أو يحرض أو يغري بأي وسيلة ذكرًا أو أن ترتكب الأنثى أفعالاً غير أخلاقية أو غير قانونية ، ويجب مواجهة مثل هذه الحملات المنحطة بشكل منهجي في الأعمال الفنية لدعم وتعزيز الانحراف واللواط.

نحافة غادة عبد الرازق

تصدرت الفنانة غادة عبد الرازق محركات البحث ، بعد ظهورها الأخير خلال رحلتها إلى إيطاليا ، وأبدى الجمهور إعجابها بنحافتها ، إذ لم يعرفها بعض محبيها ، فهي تتمتع بجسم نحيف ، و ظهر نقص شديد في الوزن على وجهها وجسمها.

وبدأ إعجاب الجمهور بعد أن نشرت غادة عبد الرازق صورة لها عبر حسابها الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديو الشهير إنستجرام ، واكتظت صورها بسيل من التعليقات ، التي أذهلت بإطلالتها النحيفة بشكل ملحوظ.

حيث قال تعليقًا: لم أكن أعرفك ، والله سيء ​​جدًا ، ودارت معظم التعليقات حول المفاجأة في شكلها الجديد ، والتي غيرت ملامحها بشكل كبير ، وأيضًا تبنت أسلوبًا جعلها أنحف مما أثار الجدل حولها بشكل كبير.

هذه الحركة الحافلة تتحدى مع أحمد سعد

أثار الفنان أحمد سعد الجدل مرة أخرى برقصة جديدة على أنغام أغنية “باس المشك دي” ، وهو التحدي الذي أطلقه الفنان أحمد حلمي للترويج لفيلمه الجديد “وان تاني” الذي انتشر على نطاق واسع وانتشر. من قبل رواد وسائل التواصل الاجتماعي.

شارك أحمد سعد متابعيه بفيديو التحدي عبر حسابه الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديو الشهير إنستجرام ، وتغمره التعليقات الساخرة ، حيث قال أحدهم: “شخص ما يأخذ الموبايل منه جماعة ، ولا يفصل بينه وبين”. وتعليقاً آخر قال: (أكيد علمه حزلقوم). وقال تعليق: “سمية الخشاب: الحمد لله هربت ببشرتي” ، وعلق تعليق: “نحتاج لمن يفصل الإنترنت عن أحمد سعد”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.