رغم رسالة راموس.. كيف أشعل صلاح نهائي دوري الأبطال مبكرا؟

بعد تأهل فريق ليفربول لنهائي دوري أبطال أوروبا على حساب فياريال ، أعلن هداف الريدز رغبته في مواجهة ريال مدريد في المشهد الأخير بالنسخة الحالية.

وأوضح صلاح سبب رغبته في مواجهة ريال مدريد ، قائلاً: “أريد مواجهة ريال مدريد في النهائي ، لقد هزمونا في النهائي من قبل ، لذا نريد مواجهتهم مرة أخرى”.

وتحولت رغبة صلاح إلى حقيقة بعد فوز فريق “الملكي” المثير على مانشستر سيتي مساء الأربعاء (3-1) على ملعب “سانتياغو برنابيو” ، بحيث تفوق الريال في مجموع المباراتين 6-5.

ولم يكتف النجم المصري برسالته الأولى ، بعودة “مو” وتوجيه رسالة جديدة إلى ريال مدريد عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” ، قائلًا: “لدينا حساب لتسويتها”.

ويسعى صلاح للانتقام ، سواء لنفسه أو لفريقه ، ليفربول ، بعد تعرضه لموقف صادم في نهائي البطولة الأوروبية الأكثر شهرة على يد ريال مدريد في نسخة (2018).

وتعرض النجم المصري لإصابة في الكتف على يد نجم ريال مدريد الأسبق سيرجيو راموس ، وتكبد ليفربول خسارة فادحة من الفريق الملكي بنتيجة 3-1 في نهائي “كييف”.

والآن الفرصة متاحة لصلاح لإعادة الهزيمة أمام ريال مدريد في نهائي باريس الذي سيقام في 28 من الشهر الجاري ، خاصة وأن نادي العاصمة سبق أن تجاوز النسخة الأخيرة في ربع النهائي بعد فوزه 3 مرات. -1 في مجموع المباراتين ذهابًا وإيابًا.

ووجدت رسالة صلاح للنادي الملكي ردا من البرازيلي كاسيميرو الذي قال في الموقع الرسمي للاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا”: “محمد صلاح يريد مواجهتنا؟ يمكن للجميع اختيار ما يريد ، ربما يريد ذلك بسبب إصابته السابقة أمامنا (في نهائي 2018) “. .

ورغم تتويج محمد صلاح مع ليفربول في نهائي دوري أبطال أوروبا (2019) على حساب توتنهام هوتسبير ، إلا أن صلاح ما زال يتذكر إضراب راموس الذي حرص على توضيح موقفه بعد تدخله ضد قائد المنتخب المصري.

وقال راموس وقتها على صفحته على تويتر: “كرة القدم أحيانًا تظهر لك جانبًا جيدًا ، وأحيانًا تظهر لك الجانب السيئ ، وقبل كل شيء نحن زميلان محترفان ، شفاء سريع لك” ، في إشارة إلى اسم صلاح في. النهاية.

يعتبر هذا الموسم بمثابة حلم لمحمد صلاح مع ليفربول بعد الفشل الدولي نتيجة خسارة المنتخب المصري نهائي كأس أمم إفريقيا التي أقيمت في الكاميرون ، إضافة إلى عدم الوصول إلى المونديال ، وهو ما سيحدث. تقام في قطر بعد خسارته مرتين من السنغال.

لكن صلاح مع فريقه قد يحقق الرباعي خلال هذا الموسم بعد فوزه بكأس كاراباو على حساب تشيلسي ، بحيث سيضطر “الريدز” للفوز بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز والكأس الإنجليزية على المستوى المحلي ، بالإضافة إلى الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا على المستوى القاري.

ويحتل ليفربول المركز الثاني برصيد 82 نقطة بفارق نقطة واحدة فقط عن مانشستر سيتي حيث خاض ليفربول أربع مباريات قبل نهاية المنافسة ضد: (توتنهام هوتسبر – أستون فيلا – ساوثامبتون – ولفرهامبتون).

كما سيواجه ليفربول منافسه تشيلسي في سيناريو متكرر في نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي يوم 14 من الشهر الجاري على ملعب ويمبلي.

قاريًا ، سيكون صلاح في موعد متوقع أمام ريال مدريد في نهائي يذكرنا بإصدارات (2018) و (1981) ، حيث شهدت هذه النسخة فوز “الريدز” باللقب الأوروبي بالفوز بهدف دون رد في ” ملعب بارك دي برينس “.

جدير بالذكر أن ليفربول حقق نتائج تاريخية في النسخة الحالية بعد فوزه بجميع مبارياته خارج أنفيلد على حساب: (أتلتيكو مدريد – بورتو – ميلان – إنتر ميلان – بنفيكا – فياريال).

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.