«النيل العقارية» تكرّم شركات التسويق العقارى وتؤكد سرعة معدلات التنفيذ لمشروع 31

قال المهندس محمد طاهر رئيس مجلس إدارة شركة النيل للتطوير العقاري ، إن مشروعات الشركة تسير وفق معدل زمني معدة بعناية ، والوقت يتسابق للانتهاء من جميع مراحل المشاريع وخاصة المشروع 31.

وأضاف أن جميع الدراسات التي تم إعدادها لمشروعات النيل كانت قوية مما جعلها تتغلب وتتغلب على معوقات أزمة التضخم العالمية وارتفاع أسعار الطاقة والدولار ، الأمر الذي انعكس بدوره في ارتفاع أسعار مواد البناء ، ولم تؤثر هذه التداعيات على وجود أي فجوة في التدفقات النقدية ، مشيرا إلى أن الشركة دفعت قسط أرض مشروع 31 لصالح شركة العاصمة قبل شهر من الموعد المحدد ، وأن جميع الأقساط مؤمنة بالكامل ، وأن تتمتع الشركة بملاءة مالية قوية ستساهم بقوة في استكمال المشاريع قبل الموعد المحدد.

جاء ذلك خلال كلمته في حفل الإفطار الذي نظمته شركة النيل لتكريم شركاء النجاح من شركات التسويق العقاري وبحضور مجموعة من رجال الدولة والإعلاميين ونجوم الفن وعلى رأسهم الفنان أحمد عبد العزيز. الفنان حمادة هلال أحيا الحفل.

أعرب المهندس محمود طاهر الرئيس التنفيذي لمجموعة النيل عن شكره لكافة قطاعات الشركة الداخلية وشركات المقاولات والشركات الاستشارية على الجهود المبذولة لإنتاج منتج عقاري عالمي متميز بأعلى معايير الجودة والكفاءة ، مشيراً إلى أن شركة النيل العقارية قد أنجزت كافة الرسومات الهندسية لمشروع 31 وهو اول ناطحة سحاب. وأنه تم الانتهاء من جميع أعمال الحفر بالمشروع على عمق 26 متر تحت سطح الأرض ، لأن المشروع يضم جراج من 5 طوابق ، بالإضافة إلى استكمال كافة أعمال الإحلال للتربة الخاصة بالمشروع.

وأضاف المهندس محمود طاهر أن المشروع 31 يسير وفقًا لجدول زمني مدروس جيدًا من وجهة نظر تشغيلية. تم تخصيص المشروع في مارس 2021 ، وتمت مراجعة التصاميم والحصول على الموافقة المبدئية في يونيو 2021 ، واستخراج رخصة الحفر في يوليو 2021 ، وبدأت أعمال الحفر في شهر سبتمبر 2021 وانتهت في يناير 2022 ، و بدأت أعمال الاستبدال في نفس الوقت واكتملت في مارس 2022 ، وتم الحصول على موافقة مركز الأبحاث في نهاية مارس 2022 ، وستبدأ أعمال الخرسانة في أبريل المقبل.

وأوضح أن الحصول على الموافقات النهائية من مجمع الأبحاث هو جزء من الخطوات الثابتة التي اتخذتها الشركة في الحفاظ على الجدول الزمني للمشروع والالتزام به ، وبذلك أصبحت أول شركة تحصل على تلك الموافقة في منطقة ناطحات السحاب.

أعلن كريم عابدين رئيس القطاع التجاري خلال حديثه عن إطلاق المرحلة “الأولى” من مشروع “النيل” والتي تعتبر أقوى وأبرز مرحلة ليس فقط في المشروع بل في العاصمة الإدارية ، وذلك تم إطلاق المرحلة في الطوابق العشرة الأخيرة من البرج ، مما يجعلها واحدة من المراحل الفريدة. وحدات تلك المرحلة سوف تطل وتكشف للعاصمة الإدارية ككل مما يمنحها ميزة تنافسية قوية.

رئيس مجلس ادارة الشركة والمطرب حمادة هلال رئيس مجلس ادارة الشركة والمطرب حمادة هلال

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.