التخطي إلى المحتوى
آخر تحديث:

اخبار حمص الان الاثنين 9/1/2017 تفجير شركة حيان للغاز واشتباكات متواصلة بمحيط مطار التيفور

اخبار حمص الان الاثنين 9/1/2017 تفجير شركة حيان للغاز واشتباكات متواصلة بمحيط مطار التيفور
اخبار حمص الان

نتابع اليوم اخر اخبار حمص في محيط مطار التيفور وقرية شريفة وذلك في شرق حمص اليوم الاثنين 9 يناير 2017، حيث قام مقاتلى الدولة الاسلامية داعش الارهابية بتفجير شركة حيان للغاز وذلك فى ريف حمص الشرقي حيث قاموا بتفخيخ الشركة بالكامل وتفجيرها الجدير بالذكر ان الموقع متوقف عن العمل منذ فترة وقد قامت داعش باستهدافها بعدد من العبوات الناسفة كبيرة الحجم .

تفجير شركة حيان للغاز

الجدير بالذكر ان شركة حيان للغاز بريف حمص الشرقي كانت تنتج يوميا اكثر من 3 مليون متر مكعب من الغاز وكانت من اهم الموارد الاقتصادية للقوات السورية لتمويل العمليات العسكرية في كافة انحاء البلاد ويذكر ان مقاتلي داعش قد استولوا علي مقر الشركة منذ شهر بعد هجوم كبير علي المنطقة الشرقية لحمص وقاموا بالسيطرة فيه علي مواقع كثيرة اهمها تدمر وقرية شريفه وايضا محاصرة مطار التيفور .

واكدت وكالة اعماق التابعة للدولة الاسلامية داعش الارهابية هذا الخبر وقامت باذاعة فيديو التفجير، وقالت الوكالة ان اهمية شركة حيان للغاز كانت تتمثل بانها وصلة كبيرة تغذي محطات توليد الكهرباء بالمنطقة الجنوبية في سوريا مما ترتب علي قلة الغاز انقطاع الكهرباء في مناطق سيطرة النظام السوري وايض الخسائر المادية التي يتعرض لها .

فيما تستمر اليوم الاشتباكات العنيفة في محيط بلدة الشريفة بريف حمص الشرقي وايضا في محيط مطار التيفور العسكري والذي يحاصره مقاتلي الدولة الاسلامية داعش ويقتربون من التقدم بداخله بعد عدة عمليات نوعية في الايام الماضية لعل ابرزها قيام مقاتلين لها بتفجير طائرتين في مرابض المطار بمدافع مضادة للدبابات، وهو ما تناقلته العديد من الصحف العالمية .

فيما تستمر ايضا الحشودات العسكرية الضخمة من قبل قوات النظام السوري والمسلحين الموالين لها وايضا يتم التحضير لعملية عسكرية شاملة في المنطقة بقيادة روسية وسط دور كبير للتحالف الدولي فيها وذلك لاعادة السيطرة علي المناطق التي سيطر عليها مقاتلي الدولة الاسلامية داعش، في الهجوم الكبير الذي نفذوه علي شرق حمص، واكدت مصادر لـ نبأ العرب اقتراب العملية العسكرية الشاملة في حمص من بدايتها خصوصا بعد الاتفاق الروسي التركي لوقف اطلاق النار .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *