التخطي إلى المحتوى

بات الجميع في المملكة العربية السعودية، يتسائل عن من هو الشيخ عبدالعزيز العيدان، الذي توفي اليوم السبت في محرابه قبل صلاة الظهر بدقائق وهو في انتظار الصلاة، وهو شيخ سعودي جليل وهو من شيوخ بريدة، وكانوا ينتظروه لصوته العذب في قراءة القرآن.

من هو الشيخ العيدان

الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله بن عبدالكريم العيدان، هو مو مواليد عام 1364 هجرية، وقد تخرج الشيخ الكريم من معهد اعداد المعلمين ببريدة 1383 هجرية، وقد تم تعيينه مدرس في الربيعية ثم الصباخ ثم مدرسة طارق بن زياد، ثم مدرسة تحفيظ القرآن الكريم.

بعد ذلك، استقر الشيخ عبدالعزيز العيدان، في مدرسة الامام ابن حجر في دار الملاحظة، وقد اصيب الشيخ بمرض في حلقه عام 1406 هجرية، وقد منعه من مواصلة القراءة ورفع الصوت، وقام بإجراء عملية لم يكتب لها النجاح، وانقطع فترة عن الإمامة.

عاد الشيخ العيدان الي مسجد بجوار بيته، وتميز صوته، وجودة الخطابة وجزالة اللفظ، وتولي امامة مسجد العقيليي 1393 هجرية، ومكث به سبع سنوات، وكان يخطب في جامع الراشد وانتقل لمسجد في حي المالك، وكاني يصلي لسنوات في مسجد المتزه في ليالي شهر رمضان، وكان الناس يتزاحمون علي الصلاة خلفه في التراويخ لحسن صوته.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *