التخطي إلى المحتوى

متحدث داعش الجديد : يهدد مصر وليبيا والسعودية “ابو حسن المهاجر” يثني علي هجمات طهران واوروبا

اصدرت مؤسسة الفرقان التابعة لـ داعش الارهابية، كلمة صوتية للمتحدث الرسمي باسم داعش، وهو ابو الحسن المهاجر، وذلك تحت عنوان ولما رأى المؤمنون الأحزاب، وهى تتحدث عن حرب الموصل والرقة التى تتزامن فى كل من العراق وسوريا.

كلمة متحدث داعش الجديد

الكلمة الصوتية لابو الحسن المهاجر، المتحدث الرسمي لداعش الجديد، وذلك خلفا لـ ابو محمد العدناني الذى قتل في غارة جوية قرب مدينة حلب حيث كان يتفقد سير القتال فيها، كانت قوية وفيها تهدد لعدة دول وذلك بعد شن التحالف الدولي لمحاربة داعش غارات جوية عنيفة علي كل من الموصل والرقة.

وقام متحدث داعش، بالتشديد علي تحية المقاتلون في الموصل والرقة، وتلعفر وجميع المناطق التي لهم فيها خلايا نائمة، وشدد علي انهم يواجهون آلالاما كبيرة في هذه الايام، وان النصر سيكون بعد الصبر، ودعا مقاتلون انسحبوا من مدن عراقية الي العودة اليها عن طريق الكمائن والقنص والتفجيرات.

ودعي مقاتلون في ولاية سيناء ومصر، وليبيا وفي عدة مدن في بلاد عربية اخري، الي السعي الي اقامة ما اسماه “الخلافة” في مناطق سيطرتهم وتحكيم الشريعة، وايضا دعاهم الي ضرورة الضرب من جديد بهجوم كاسح، فيما يبدوا اشارة الي ان داعش قررت التوسع في مناطق اخري.

وفي النهاية، اثني علي الهجوم علي ايران الذي حدث في الفترة الاخيرة، وايضا علي الهجمات التي حدثت علي الاراضي الاوروبية، ودعاهم الي تكثيف الاستهدافات.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *