وكالات – حذرت دراسة طبية أمريكية من أن السمنة المفرطة تعد أحد أهم الأسباب وعامل خطر وراء زيادة فرص حدو قصور في عضلة القلب، ومن ثم الإصابة بأمراض القلب.

وقد عكف الباحثون بجامعة “جون هوبكنز” الأمريكية، على مراجعة بيانات أكثر من 13,000 من البالغين بلغ متوسط أعمارهم الـ 54 عاما في الولايات المتحدة، مع الأخذ في الاعتبار عوامل الخطر مثل ضغط الدم المرتفع، والكوليسترول المرتفع والسكر النوع الثاني.

وقد خلص الباحثون إلى أن مفرطي البدانة هم الأكثر عرضة للإصابة بقصور في وظائف القلب ، وأرجعوا حدوث قصور وظائف القلب نتيجة ضعف عضلة القلب وعجزها عن ضخ الكميات اللازمة من الدم والكافية لوظائف القلب.

نُشر بواسطة سعيد الدرس

مؤسس موقع (نبأ العرب) ، ومهتم يعالم الحاسوب ، البرمجيات ونظم التشغيل وتطوير وتصميم الويب ، يمكنك التواصل معي علي الأميل {admin@npa-ar.com} أو علي رقم +21000634065

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *