التخطي إلى المحتوى

من هي وقصة أميرة جرجس خليل التي اسلمت وحقيقة الاسلام ،استمرارا لمسلسل استهداف القبطيات تطورات جديدة في مشكلة في محافظة الاقصر بمركز العديسات قبلي فتنة طائفية بدأت بترويج اشاعة من احد الشباب هناك بالاقصر حيث اجتمع عدد من الشباب واهالي القرية مطالبين بتسليم شابة مسيحية البالغة من العمر 18 عاما علي اساس انها اسلمت.

وكشفو انها تابعة لهم وبالتالي يجب تسلمها الي الاسر المسلمة وفي تصريح من خال الفتاه اميرة جرجس الملقب بجبرائيل، وقام بروي القصة ومن الجدير بالذكر ان اميرة جرجس كانت متفوقة في الثانوية العامة فهي الثالثه علي دفعتها.

ويروي خال الفتاه ان هناك مكالمة تلفونية جاءت من ابراهيم محمد احمد فقلقت وقامت بالرد علي الهاتف وبعد ذلك ووصل بها الحال بهذه الدرجة فتعبت النفسية وقامت بالاتصال بأوهم  واخذها بالكنيسة وقال ان أميرة سوف تموت علي الديانة المسيحية.

ونشر البابا سارابامون تويته عبر الفيس ناشرا التالي ، الابنة المباركة ” اميرة جرجس خليل” ترفض مقابلة اي أحد من رجال الام ، وليس أمامنا الا ان ننفذ ما تريد وأيضا لا بد ان نحترم مخاوفها وخشيتها من ان يسلموها للمتشددين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *