التخطي إلى المحتوى

ننشر لكم القصة كاملة طالبة بالهرم التي تم اغتصابها من قبل 8 أشخاص وجهت طالبة بالصف الثانى الثانوى التجارى اتهاما لصديقتها و8 أشخاص آخرين باستدرجاها واغتصابها بالهرم، مدعية أن صديقتها سرقت كارت الميمورى الخاص بهاتفها المحمول الذى يحتوى على صور عارية لها وسلمته للمتهمين، الذىن ابتزوها واعتدوا عليها جنسيا مقابل عدم نشر الصور على فيس بوك، وعقب القبض على المتهمين، أمرت النيابة بحبسهم على ذمة التحقيق، وأعلنت مقدمة البلاغ عن مفاجأة، إذ تقدمت بطلب لنيابة الهرم نفت فيه الاتهامات المنسوبة للمتهمين، وأكدت أنها مارست الرذيلة مع أحدهم برضاها ودون إكراه.

نبأ العرب قام برصد تفاصيل الواقعة وحصل على أقوال مقدمة البلاغ بمحضر الشرطة الذى حمل رقم 12465 لسنة 2017 وتبديلها لأقوالها كاملة بالطلب الذى قدمته لنيابة الهرم وبرأت فيه المتهمين من ارتكاب الجريمة وذكرت مقدمة البلاغ فى محضر الشرطة: اللى حصل أن ح إحدى صديقاتى بالمدرسة سرقت كارت الميمورى الخاص بالهاتف المحمول، وأعطته لــي.ك عامل، بالإضافة إلى رقم تليفونى، فاتصل بى وطلب مقابلتى بمسكنه، بكفر الجبل، ليعيد لى الكارت الذى يحتوى على صورى الخاصة، وذهابى إليه بمسكنه تعدى عليّا جنسيا وفض غشاء بكارتى، ووزع الصور على أصدقائه، وهم باقى المتهمين.

وأضافت مقدمة البلاغ: تعدى عليّا باقى المتهمين جنسيا أكثر من مرة، وفى يوم آخر قام ي.ك عامل وباقى المتهمين باصطحابى من أمام مدرستى بواسطة توك توك، عنوة إلى جراج بكفر الجبل واعتدوا عليا جنسيا، وقالت مقدمة البلاغ إن الواقعة تمت أمام حارس الجراج وعقب تحرير مقدمة البلاغ محضرا بواقعة الاعتداء عليها جنسيا، تحركت قوة أمنية من ضباط مباحث قسم شرطة الهرم، وألقت القبض على المتهمين، و إحالتهم إلى النيابة التى أمرت بحبسهم على ذمة التحقيق، وعرضهم وعرض مقدمة البلاغ على الطب الشرعى .

وعقب صدور قرار بحبس المتهمين 15 يوما على ذمة التحقيقات، فجرت مقدمة البلاغ مفاجأة بتقدمها بطلب لنيابة الهرم للإدلاء بأقوال جديدة فى القضية وذكرت: أنا جاية أضيف أقوال جديدة، كارت الميمورى اللى أنا اتهمت ح.ع بسرقته لاقيته عندى فى البيت، وعايزة أقول كمان إن أنا بعد ما خرجت من المدرسة، قابلت المتهم اللى اسمه أ.ع ومارس معايا الرذيلة برضايا، وباقى المتهمين محدش فيهم عمل معايا حاجة وأضافت: أنا كنت رايحة أقابله فى الجراج، ولما مارس معايا الرذيلة، أصحابه وصلوا وشديت معاهم وضربونى، كما نفت قيام صديقتها ح بسرقة كارت الميمورى أو استدراجها لباقى المتهمين.

والدة ح المتهمة ذكرت لــ نبأ العرب أن ن مقدمة البلاغ أساءت لسمعة ابنتها، بالاتهام الذى وجهته إليها، بالإضافة إلى تسببها بحبسها 4 أيام على ذمة التحقيق، ثم تجديد قاضى المعارضات حبسها 15 يوما آخرين، حتى إخلاء سبيلها وباقى المتهمين بكفالة 5 آلاف جنيه عدا متهم واحد وأضافت أن ابنتها طالبة بالصف الثانى الثانوى التجارى، كانت ترتبط بعلاقة صداقة بمقدمة البلاغ ن، وطلبت من ابنتها قطع علاقتها بها بعدما علمت أن ن ترتبط بعلاقة صداقة بعدد من المراهقين، كما اتصلت بوالدتها وطلبت منها مراقبة ابنتها ورعايتها حتى لا تقع فى المشاكل.

وقالت إن ن طلبت من ابنتها قبل تحرير المحضر ادعاء أنها شاهدت باقى المتهمين أثناء اغتصابها، إلا أن ابنتها رفضت ذلك، وأصرت على أقوالها، مما دفعها لتلفيق الاتهام لها، وأضافت أن ن يوم الحادث اتصلت بابنتها وطلبت منها توصيلها إلى المنزل بسبب تهديد باقى المتهمين لها بالضرب وانتظارهم لها أمام المدرسة بسبب خلافات سابقة بينهم، وعندما استجابت ابنتها وصديقة أخرى لها، استقللن بصحبتها توك توك، وأثناء ذلك فوجئت بالمتهمين يطاردونهم بواسطة توك توك، ثم اصطحبوا ن بالقوة بصحبتهم وتركوا ح وصديقتها، نافية تورط إبنتها فى سرقة كارت الميمورى الخاص بـن أو استدراجها لباقى المتهمين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *