التخطي إلى المحتوى

كشف مصدر لنبا العرب ، أن إدارة البحث الجنائي توصلت لشخصية الفتاة التي تم تقطيع جثتها بعد مقتلها، وإلقاء الرأس والأطراف بالطريق الدولي على كوبري 45 شرق المدينة، وهي فتاة ليست مصرية تدعى رحاب.

ومن جانبه قال المصدر أنه يعتقد أن وراء الحادث شاب خليجي يدرس في الإسكندرية تعرفت عليه منذ عام، ويرجح أن يكون وراء قتلها وتقطيعها حيث انه كان يحبها وهي لا تقوم باي رد فعل من ناحيتها.

ومن الجدير بالذكر ان أهالي الإسكندرية قد عثروا قبل يومين على رأس فتاة وأطرافها ملقاة بالطريق الدولي على كوبري 45، وأبلغوا مباحث الإسكندرية برئاسة اللواء شريف عبد الحميد، الذي شكل فريق بحث وتحري للتوصل لهُوية صاحبة الجثة وقاتلها.

وقامت قوات المباحث بإتخاذ الأجراءات الازمة حول هذه القضية وقامت بالقبض علي المشتبه به في قتل وتقطيه جثمان فتاة الاسكندرية التي تم القاءها بكوبري خمسة واربعون شرق المدينة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *