بعد تفجيرات حمص الاخيرة بات الجميع يتسائل عن ابرز اسم من اسماء القتلي، الا وهو العميد حسن دعبول الذي يعرف بانه رئيس فرع حمص للامن العسكري وهو الرئيس السابق لفرع 215 وهي سرية مداهمات تابعة للمخابرات العسكرية في العاصمة دمشق، يؤكد حقوقيين انه احد المسؤولين المباشرين عن الاف الجرائم التي طالب المعتقلين من الثوار والاسلاميين في سوريا وقد اشرف علي عمليات تعذيب حتي الموت تقول وكالات حقوق الانسان انها ارتكتب .

من هو العميد حسن دعبول

العميد حسن دعبول قائد فرع الأمن العسكري والذي لقي مصرعه في تفجيرات حمص الاخيرة التي تبنتها هيئة تحرير الشام وهي جماعة انشئت حديثا تضم عدة جماعات تقودهم جبهة فتح الشام “جبهة النصرة سابقا” والتي تصنفها امريكا والعديد من الدول علي انها ارهابية، الجدير بالذكر انه انتقل من العاصمة الي حمص في الفترة الاخيرة لضبط الامن فيها بعد ان تعددت التفجيرات التي طالت حواجز عسكرية فيها، لكنه قتل صباح اليوم ضمن سلسلة من التفجيرات في المربع الامني في حمص .

الجدير بالذكر ان انفجارات كبيرة قد ضربت محافظة حمص وكان عدد القتلي قد وصل الي اكثر من 50 جندي وظابط سوري مع العديد من الجرحي وذلك بعد هجوم انغماسي من قبل هيئة تحرير الشام وذلك عن طريق احزمة ناسفة وقد اقتحموا فرعي امن الدلة والامن العسكري في المدينة وقاموا بتفجير انفسهم في المقرات الامنية .

نُشر بواسطة محمود الدرس

محمود الدرس، حاصل على ليسانس حقوق جامعة حلوان، مدون مصري، لدي خبرات في العمل في عدد كبير من المواقع الإخبارية، مدير عام موقع نبأ العرب، مهتم بالأخبار بشكل عام، وبالأخبار الرياضية بشكل خاص، هواياتي المفضلة كرة القدم كلاعب في نادي أوسيم لفترة ما، وأيضا كمتابع إخباري، أؤمن بحق كل مشترك علي الشبكة العنكبوتية في الوصول الي المعلومة أو المتابعة الحية لكل حدث.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *