كل ما يجب أن تعرفه عن خشونة الركبة … والوقاية وأفضل علاج

كل ما يجب أن تعرفه عن خشونة الركبة … والوقاية وأفضل علاج خشونة الركبة  تعد واحدة من أشهر وأبرز أمراض العظام التي تصيب مفاصل الركبة وهي من الأمراض التي  تنتج عن ضعف وتشقق وتآكل الغضاريف الناعمة التى تغطي أسطح العظام المكونة لمفصل الركبة بحيث تعمل الغضاريف التي تسمي غضاريف الركبة كوسادة مرنة ناعمة والتي تعمل علي  سهولة الحركة.

وفي حالات الخشونة في الركبة يحدث في بداية الأمر  ضعف فى تماسك تلك  الغضاريف التي تعمل علي توفير الدعامة الأزمة  والمرونة بين عظام المفصل، مما يؤدي الى التشقق السطحي  ثم تبدأ الغضاريف في التاكل تدريجيًا إلى أن تكون  سطح تلك  العظمة عاري تماما من الغضاريف التى تعمل علي حمايتها يصاحب التاكل في  الغضاريف حدوث التهابات فى الغشاء المبطن للمفصل وهو الغشاء المسئول عن حدوث إفرازات السائل الذى يعمل  على تزييت سطح المفصل ويدعم مرونته ومنع احتكاك العظام ببعضها البعض.

اسباب خشونه الركبه

  • العمر: تزداد ضعف الغضاريف مع التقدم في العمر و بالتالي تزيد فرصة حدوث الخشونة في الركبة مع التقدم في العمر و لا سيما بعد عمر ال  45 عاما .
  • الوراثة: حيث أثبتت العديد من  الدراسات علي  وجود عوامل الوراثة التي تساعد على حدوث الخشونة في الركبة. فهناك بعض الاحتمالات  أنك ستعاني من حدوث خشونة في الركبة إن كان أحد والديك يعاني من خشونة الركبة.
  • جنس المريض: أثبتت الدراسات أن بعد سن الخمسين تزداد النسب في  الإصابة بالخشونة فى الركبة فى السيدات أكثر من الرجال.
  • الوزن الزائد: فالسمنة تعد من أهم العوامل الرئيسية التى تؤدي الى حدوث الخشونه في الركبة  خاصة فى السيدات.