الحكم على عريس الإسماعيلية بالسجن سنة مع الشغل في واقعة ضرب زوجته

منذ فترة ليست طويلة تصدر ترند مواقع التواصل الاجتماعي عرف باسم عروس الإسماعيلية، وكان هناك كثير من الجدل حول هذا الأمر من الصحافة والإعلاميين وحتى عامة الشعب حول ما حدث من هذا الزوج، وكيف يضرب زوجته في الشارع أمام المدعوين بعد خروجها من صالون التجميل بدقائق وهي ترتدي فستان زفافها بجوار عائلتها و المدعوين، ثم يختفي الترند ويظهر بعد فترة نفس الترند بعد أن قامت الزوجة  بعمل محضر لزوجها.

تفاصيل الاعتداء على عروس الإسماعيلية

قالت الزوجة وهي الملقبة بعروس الإسماعيلية أنها تتعرض للعنف من زوجها ويقوم بضربها واهانتها، دون داعي وأيضًا يقوم بحبسها داخل الشقة ولا يسمح لأحد من عائلتها بالزيارة.

أكد والدها أنها قامت بطلب المساعدة والاستغاثة من والدها لما رأت من زوجها  من عنف، وأنه عند الوصول إلى مسكنها تفاجأ الأب أن ابنته خرجت له من شباك مسكن شقيق زوجها طالبة المساعدة والاستغاثة من زوجها الذي قام بالتعدي والضرب عليها.

تحقيقات النيابة في واقعة الاعتداء على عروس الإسماعيلية

كشفت التحقيقات أن هذه الفتاة تتعرض للعنف من زوجها وأيضًا حبسها في المنزل، وكان يجبرها أن تقوم ببيع ذهبها من أجله أيضًا قالت الزوجة أنها تريد الكشف الطبي حتى يبين الإصابة التي توجد بها وأثر الضرب والعنف الذي تعرضت له، وطلبت أيضًا شهادة جيرانها حتى يتأكدوا من سوء معاملة الزوج لها.

أصدرت المحكمة حكمها وهو إحالة الزوج إلى المحكمة وذلك بسبب حبس واحتجاز زوجته وتعرضها للعنف والضرب بدون سبب ودفع المتهم 2000 جنيه تعويضًا لها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *