مصدر يكشف لـ"سبوتنيك" تطورات حريق مصفاة نفط عدن وعدد الضحايا

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
1

القاهرة — سبوتنيك. وأفاد مصدر في السلطة المحلية بمحافظة عدن لوكالة "سبوتنيك"، اليوم السبت، بأن الحريق "امتد إلى صهريج آخر بعد انحساره خلال الساعات الماضية، مسببا انفجارَهُ وتصاعد ألسنه اللهب، وإصابة ستة من عمال المصفاة بحروق متفاوتة".

© REUTERS / Fawaz Salman

وأضاف أنه على الرغم من استمرار جهود فرق الإطفاء في إخماد الحريق، تسود مخاوف من اتساع رقعته إلى خزانات أخرى في أكبر مصافي تكرير النفط في اليمن.

وقالت قناة "الحدث" السعودية إن انفجارا عنيفا هز مصافي عدن واندلع حريق ضخم بها، اليوم الجمعة 11 كانون الثاني/ يناير، وسط أنباء عن استهداف المصافي بطائرة مسيرة من جانب جماعة "أنصار الله".

لكن القيادي في جماعة "أنصار الله"، محمد علي الحوثي، نفى استهداف مصافي عدن جنوبي اليمن، متهما التحالف العربي بالوقوف وراء الحريق.

2

يشار إلى أن مصفاة عدن من المنشآت الهامة في الاقتصاد اليمني، انشأتها شركة الزيت البريطانية المحدودة (Bp) عام 1952م — 1954م، خلال استعمارها جنوب اليمن، وبدأت بتشغيلها في تموز/يوليو 1954، بطاقة انتاجية 150 ألف برميل يوميا، وآلت ملكيتها لحكومة اليمن الجنوبي آنذاك في أيار/مايو 1977.

وكانت شركة مصافي عدن أصدرت بيانا بشأن حريق اندلع في أحد الخزانات الصغيرة كان يحتوي على بقايا مشتقات بترولية.

وقالت المصافي إن "الحريق اندلع في الخزان عقب صوت انفجار لم يعرف مصدره حتى الآن، حيث هرعت عربات الإطفاء التابعة لشركة مصافي عدن وفرق الدفاع المدني في محافظة عدن لاحتواء النيران وألسنة اللهب التي ارتفعت في السماء بفعل بقايا المواد المشتعلة التي كانت في الخزان".

وأكد البيان: "تمكنت فرق الإطفاء التابعة للمصفاة والدفاع المدني عند الساعة 08:30 مساء من احتواء النيران ومحاصرتها والحد من انتشارها، فيما لا زالت جهود إخماد الحريق متواصلة بمتابعة من الرئيس عبد ربه منصور هادي، رئيس الجمهورية، ورئيس الوزراء، الدكتور معين عبد الملك".

3
إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق